Desert Sculpture Park, Mitzpe Ramon, David Fein, Untitled
Desert Sculpture Park, Mitzpe Ramon, David Fein, Untitled
Desert Sculpture Park, Mitzpe Ramon, David Fein, Untitled
Desert Sculpture Park, Mitzpe Ramon, David Fein, Untitled
Desert Sculpture Park, Mitzpe Ramon, David Fein, Untitled
Desert Sculpture Park, Mitzpe Ramon, David Fein, Untitled
Desert Sculpture Park, Mitzpe Ramon, David Fein, Untitled
Desert Sculpture Park, Mitzpe Ramon, David Fein, Untitled

بدون عنوان


داڤيد فاين

الفنّان
داڤيد فاين
البلد
إسرائيل
السنة
1986
المادة
دولميت

عن الفنّان

وُلد داڤيد فاين، الملقب “رجل الحجر”، في جوهانسبرغ في جنوب أفريقيا عام 1928.

درس في شبابه الفنون وكان زائرًا دائمًا للمتحف في بلده. مع إقامة إسرائيل هاجر إلى البلاد وبعد فترة قصيرة انضم إلى كيبوتس “معيان باروخ”، حيث ما زال يعيش حتى اليوم. في بداية الخمسينيّات أقنعه أڤراهام برتغالي، من كفار جلعادي، بدء العمل في الحجر. تعلم فاين مهنة النحت في الحجر من قبل عدة فنّانين من أرجاء البلاد ومن الحجّارين العرب.

في السبيعينيّات حصل فاين على منحة من الحكومة الإيطالية، فسافر للدراسة في محاجر الرخام في مدينة كرارا، التي كانت تعتبر دائمًا مركز حجيج لجميع نحّاتي الحجر. خلال تواجده في كرارا تم توجيهه إلى الفنان إيسامو نيغوشي، الذي كان يعتبر هو والفنان هنري مور أحد كبار النحّاتين في الحجر في ذلك العصر. دعا نيغوشي فاين للعمل معه في اليابان، وهناك تعلم أسس العمل في الحجر، وخاصة حجر البازلت.

يعمل فاين في نحت التماثيل صغيرة الحجم، ويبرز الموتيڤ المتأثر من الأقنعة الأفريقيّة التي شاهدها في صغره في جنوب أفريقيا، وكذلك موتيڤ الفارس والحصان، تعبيرًا عن تجربته في كيبوتس معيان باروخ وتأثره في الشخصيات الإنسانيّة. في الوقت نفسه يمارس فاين النحت التذكاريّ وميزته الأساسيّة هي المباني الخيالية التي تشبه القوس أو تفسيرات لموتيڤ القوس.

خلال فترة طويلة عمل فاين في التدريس في كلية تل حاي، وتخرج من صفوفه أجيالًا من النحّاتين، وكان أحد المبادرين لأهم المشاريع الفنّيّة في تاريخ الفنون الإسرائيليّة، والذي شاركت فيه نخبة من الفنّانين الإسرائيلين.

Fein Artist AR

عن العمل

استوحى فاين داڤيد موتيڤ القوس الذي يشغل باله منذ سنوات عديدة من أول قوس عرفه علماء الآثار، وهو قوس بوابة تل دان المحاذي لكيبوتس معيان باروخ.

صحيح أن التمثال في الحديقة لا يبدو مثل القوس الكلاسيكي، بل مثل مبنى بوابة من خمس فتحات، لكن طريقة ترتيب الحجارة الواحد فوق الآخر والحزام الحجري الذي يربط الأعمدة، تثير في الخيال صورة لمباني قديمة.

التمثال عبارة عن طبقات من حجارة أفقية ضخمة، ويفصل بين كل حجر أفقي سرب من الحجارة الصغيرة وفوقها تم وضع الحجر التالي.

إضافة إلى كون التمثال بوابة إطلالة على مشهد الجرن، فإن طبقات الحجارة تشكل تصويرًا فنّيًّا لبنية الجرن الجيولوجيّة وطبقات الصخور الهشة والطريّة.

أي إنّ التمثال هو أيضًا وصفًا شاعريًّا للجرن وكذلك دعوة لاختبار عظمة المشهد.

Fein Work AR

مشاركة
تغيير حجم الخط